Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
06:01:36 - 18/01/2018 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-12-22
ترتيب العراق من الدول الأكثر فساداً في العالم منذ عام 2003

 
2017-12-19
الاحتفال باليوم الدولي للفساد في العراق

 
2017-12-27
من هو الملحق التجاري في السفارة العراقية في لندن

 
2017-12-21
نكتب ولا نقرأ!

 
2017-12-18
وسائل الفساد السياسي في العراق

 
2017-12-22
انتخابات برلمانية وإعلانات مجانية

 
2017-12-26
المالكي يــهــب مـا لا يــمــلك… نفط العراق ” لعيون الكرد ” مجددا …!!

 
2017-12-22
فساد الامم المتحدة

 
2017-12-23
الأردن في طَوْر التمرّد على حُلفائِه في السعوديّة والخليج ويَتّجه شَمالاً إلى سورية وتركيا وشَرقًا إلى العِراق وإيران.. هل تَمرّده المُتوقّع استراتيجيٌّ أم تَكتيكيٌّ؟ وكيف سيُواجِه انتقام ترامب المُتوقّع بعد تَحدّيه في الأُمم المتحدة؟

 
2017-12-18
أخرجوا من حفرة الدين إلى فضاءات الدين والدنيا!!

 
2017-12-22
الحشد الشعبي باقيا حتى يزول الارهاب الوهابي وظلامه

 
2017-12-28
العراق والحاكم الفاسد …الى أين …؟

 
2017-12-22
إلى متى ستظل رقاب العرب تحت رحمة “الفيتو” الأمريكي؟ “فيتو” جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!

 
2017-12-23
وزير خارجيّة البَحرين تَجاوز كل الخُطوط الحُمر باعتباره “القُدس″ وتَهويدها قَضيّةً جانِبيّةً

 
2017-12-27
لماذا قيدت جريمة احتلال الموصل ضد مجهول

 
2018-01-02
ثلاثية الخوف والدين والحكم

 
2017-12-28
ما مدى صحة تقرير “نيويورك تايمز″ الذي يتحدث عن خطة سعودية لتسليح ميليشيات في المخيمات الفلسطينية في لبنان لضرب النفوذ الإيراني؟ وكيف كان رد عباس على هذا المخطط؟ وما هي فرص نجاحه في ظل التحالف القوي بين “حماس″ و”حزب الله”؟

 
2017-12-24
إيقاف تحديث الفساد!!!

 
2018-01-08
وطن القادة السيئين.. إغتيال العبادي؟!

 
2018-01-02
منافسات 2018

 
2017-12-28
أعلاميون من أجل السياسة.. وأعلاميات في أحضان الكتل

 
2017-12-22
حكومة بغداد وحرائق الإقليم

 
2018-01-04
الصفر

 
2018-01-06
شعب يقتل نفسه.. يستحق مسؤول يسرقه!!

 
2017-12-26
( إمبراطورية المولدات ) هدية الفاســدين للعـــــــراق العظيم

 
2018-01-03
هل سيفعلها العبادي ويكشف أسماء الفاسدين ؟

 
2018-01-03
للعشاق نصيب من الارهاب

 
2017-12-27
هل سيُحاسَب أحمد الملا طلال ؟

 
2018-01-04
الأحزاب العراقية بين التنظير و التنفيذ

 
2018-01-04
مجلس النواب الفاسد !

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-12-22

     

الحشد الشعبي باقيا حتى يزول الارهاب الوهابي وظلامه

لا شك ان تأسيس الحشد الشعبي المقدس كان استجابة للفتوى الربانية التي اصدرتها المرجعية الرشيدة مرجعية الامام السيستاني لم تكن دعوة لمصلحة شخصية او فئوية بل كانت دعوة انسانية خالصة هدفها التضحية للأخرين لا يريد جزاءا ولا شكورا لهذا كل من انتمى الى الحشد الشعبي يصرخ فزت ورب الكعبة لانه يرى روحه حياته فداء لارواح وحياة الآخرين لهذا أمتزج الحشد الشعبي في عقول العراقيين وارواحهم فلا يمكن الفصل بين الحشد الشعبي وأرواحهم حتى جعل من العراقيين الاحرار من كل طوائفهم واعراقهم ومناطقهم مدنين وعسكريين حشد شعبي مقدس فالحشد الشعبي المقدس ليس مجموعة طائفة جهة بل انه يمثل الانسان الحر يمثل الحب والجمال والحياة هدفه ترسيخ ودعم القيم الانسانية السامية وبناء حياة حرة كريمة لا ارهاب ولا عنف فيها
فأقامة الحشد الشعبي المقدس كان نتيجة لالتفاتة روحية ربانية خالصة لا تشوبها شائبة لهذا نالت تأييد ومناصرة كل انسان حر في هذه الدنيا لهذا كان فعلا رحمة للعالمين حيث انقذ الانسانية والحياة من الوحوش الارهابية الوهابية
لهذا نقول لأعداء العراق لا تفرحوا فالحشد الشعبي المقدس لم ولن يحل فالحشد الشعبي ليس مجرد مجموعة تبحث عن مصالحها الخاصة وعليها ان تحل لتحل محلها مجموعة أخرى فالحشد الشعبي قيم انسانية ومبادئ حضارية روحية غزت عقول وارواح العراقيين اصحاب الضمائر الحية وجعلت من هؤلاء جميعا حشد شعبي مقدس لان الحشد الشعبي المقدس اصبح جزء من القوات الامنية العراقية من الجيش والشرطة وكل الاجهزة الامنية حتى اصبحت القوات الامنية بكل انواعها هي حشد شعبي مقدس فاصبحت القوات الامنية
العراقية من افضل القوات العالمية بفضل الحشد الشعبي المقدس
فالحشد الشعبي المقدس وحد العراق ووحد العراقيين وحد السنة والشيعة ووحد العرب والكرد وهكذا اصبح العراقيون روحا واحدة وصرخة واحدة هيهات منا الذلة
وهذا هو السبب الوحيد الذي يدفع اعداء الحياة والانسان وفي المقدمة ال سعود وكلابهم الوهابية ودواعش السياسة الدعوة الى حل الحشد الشعبي المقدس وكل من يساهم في بناء الحياة وسعادة الانسان وعزته امثال حزب الله وانصار الله وفيلق القدس وغيرهم
فالحشد الشعبي المقدس التفاتة ربانية هدفه خلق حياة حرة كريمة وانسان حر ومهمته القضاء على الارهاب والظلام والوحشية وكل شي يدمر الحياة ويذل الانسان
الحشد الشعبي المقدس مهمته القضاء على الوباء الوهابي داعش القاعدة وكل المنظمات الارهابية الوهابية ورحمها ال سعود في كل مكان من العالم
فالحشد الشعبي باقيا طالما هناك ارهاب في الفلبين في الباكستان في العراق في مصر في نيجيريا في استرليا في بريطانيا في كل مكان من العالم
لان الارهاب لم يقصد بلد ولا شعب ولا امة نعم انه يقصد الشيعة وبدأ بالقضاء على الشيعة لكنه بقصد كل عشاق الحياة كل انسان حر لان الشيعة في كل زمان وفي كل مكان هم القوة المتقدمة في محاربة اعداء الحياة
وهكذا اثبت الحشد الشعبي المقدس في العراق انه الطليعة التي قاتلت الارهاب الوهابي كلاب ال سعود داعش القاعدة وغيرها بالنيابة عن الانسانية ويمكننا القول لولا الحشد الشعبي المقدس لتمكن هذا الوباء الوهابي في الانتشار في منطقة الشرق كلها من الفلبين الى المغرب وقد يتسع ويتمدد الى اوربا وامريكا
الا ان تضحيات الحشد الشعبي المقدس التي حرقت اعداء الله والحياة والانسان ال سعود وكلابهم الوهابية داعش القاعدة وغيرها من المنظمات الارهابية الوهابية والتي انتشرت في كل مكان من العالم لنشر الظلام والوحشية وتدمير الحياة وقتل الانسان والتي بلغ عددها اكثر من 250 منظمة وفي نفس الوقت انارت الطريق امام محبي الحياة وعشاقها
فمهمة الحشد الشعبي المقدس هو انقاذ البشرية والحياة من هذا الوباء الذي اسمه الارهاب الوهابي مهمته القضاء على هذا الوباء والقضاء على مصدره منبعه رحمه فطالما هناك ارهاب وهابي في اي بقعة من الارض لا يمكن للحشد الشعبي المقدس ان يحل نفسه لان حل الحشد الشعبي المقدس معناه فتحنا الباب لنموا وباء الارهاب والتوسع وتمدد الى مناطق اخرى ومن ثم غلبته على الارض
لهذا على محبي الحياة وعشاقها ان يكونوا على يقظة وحذر من دعوة حل الحشد الشعبي ومن يدعوا لها ويدققوا في هذه الدعوة ومن يدعوا لها لاتضح لنا انهم من انصار ودعاة الارهاب الوهابي كلاب ال سعود وهذا يتطلب الرد بقوة على هؤلاء وكشف حقيقتهم ومن ثم التصدي لهم بقوة
مهدي المولى
الوثيقة
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
الحشد الشعبي باقيا حتى يزول الارهاب الوهابي وظلامه

http://www.iraq5050.com/?art=79992&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة