Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
05:02:43 - 24/02/2018 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2018-02-06
بالفيديو: حادث سير مروع بين 44 سيارة في أبوظبي

 
2018-01-26
صالح :سنتحالف مع العبادي

 
2018-01-27
مصدر مطلع يرد على ما اثير عن نقل نجل محافظ النجف من مكان احتجازه لمكتب وزير الداخلية

 
2018-01-29
وزير الداخلية يوجه بمنع نشر صور او وثائق التحقيقات والقضايا على مواقع التواصل ويتوعد بعقوبات صارمة

 
2018-01-26
اتفاق عراقي مع اطراف دولية لمحاربة غسيل الاموال واسترجاع الوزراء الهاربين

 
2018-01-27
عمليات الجزيرة:بسبب اعتقال إرهابي واحد تم قتل وجرح 26 عراقي

 
2018-01-26
اردوغان يهدد بتوسيع الهجوم إلى مدن أخرى في شمال سوريا

 
2018-01-26
الكشف عن جمع تواقيع نيابية لإلغاء الرواتب المزدوجة لشخصيات سياسية

 
2018-01-29
احباط مخطط لفتح مضافة ارهابية في بغداد

 
2018-01-29
نص قرار البرلمان بشأن انتفاء الحاجة لاجراءات تتعلق بالتعاملات المصرفية مع مؤسسات كردستان

 
2018-01-26
الدايلي ميل: اعتقال السوداني سابقة أولى من نوعها بالعراق

 
2018-01-29
قيادي بالدعوة: السوداني غادر العراق بجوازه معززاً مكرماً وحوكم اعلامياً

 
2018-01-29
واشنطن وبغداد تؤسسان لمصالح امنية وسياسية واقتصادية مشتركة طويلة الامد

 
2018-01-26
النزاهة النيابية تعلن توصلها لـ "حقائق" تطيح بقيادات من حزب بارزاني

 
2018-01-26
اختيار العراق رئيسًا للمجلس العربي للمياه للمرة الثانية على التوالي

 
2018-01-25
بالوثيقة.. صدور قرار بالحبس الشديد على اثيل النجيفي ومنعه من السفر وحجز أمواله

 
2018-01-29
نائب يكشف عن “مخطط” خليجي لتشكيل الكتلة الاكبر انتخابيا

 
2018-01-26
صحيفة: البغدادي هرب من آسيا إلى إفريقيا!

 
2018-01-26
تقرير امريكي يكشف عن عدد ضحايا الحرب من العراقيين منذ 2003

 
2018-01-25
لجنة الاحتجاجات الشعبية تدعو إلى التظاهر في عموم العراق لمحاسبة خونة سقوط الموصل

 
2018-01-27
أنقرة: واشنطن وافقت على وقف تزويد أكراد سوريا بالسلاح

 
2018-01-27
تعرف على حازم كطران الشعلان : عميل مخابرات صدام و اللص المحكوم الهارب والطليق في لندن / بالوثائق

 
2018-02-04
بغداد تكشف للمرة الأولى أسماء 60 شخصا من أهم المطلوبين.. تشمل رغد صدام حسين ولبناني وتستبعد ابو بكر البغدادي

 
2018-01-27
إردوغان يعلن عزمه توسيع «غصن الزيتون» إلى منبج والحدود العراقية

 
2018-01-27
صحيفة بريطانية: بن سلمان يسعى للسيطرة على شبكة MBC.. الخوف يقتل العاملين!

 
2018-01-29
مقاطعة الانتخابات تزيد رصيد الكتل من المقاعد ولا تُفشل الاقتراع

 
2018-01-29
الجبهة التركمانية تردّ على تصريح بارزاني بشأن كركوك وتعتبره “إفلاسا سياسيا”

 
2018-01-25
مقرب منه يكشف: العبادي يمتلك أسماء الفاسدين وسيبدأ حربه ضد الفساد بهذا الموعد

 
2018-01-27
الكشف عن الشروط التي وضعها العبادي لقبول المرشحين في قائمته

 
2018-01-29
باريس تعتزم التدخل لمنع إعدام "دواعش فرنسيين" في العراق وسوريا

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-11-24

     

«بن سلمان»: 95% من الأمراء والوزراء المعتقلين وافقوا على التسوية

أظهر فيديو حصري حصلت عليه «بي بي سي»، تم نشره الخميس، جانبا من مظاهر الرفاهية في فندق «ريتز كارليتون»، بالعاصمة الرياض، في محاولة لنفي التقارير المتداولة عن تعذيب العشرات من الأمراء والمسؤولين السعوديين، ضمن «حملة ضد الفساد» يقودها ولي العهد «محمد بن سلمان».

وسمحت السلطات السعودية، لكاتبة التقرير «ليس دوسيت»، بالتجول في الفندق، ولقاء أحد المحتجزين، دون الكشف عن هويته، مع تعهد قدمته المحطة البريطانية بعدم تصوير أي وجوه أو عقد حوارات مباشرة مع المعتقلين(فيديو).

وقالت «دوسيت»، التي لم تحدد توقيت مقابلاتها، إن «جميع المحتجزين بلا هواتف محمولة، لكن هناك خط ساخن يسمح لهم فيه بالتواصل مع أهلهم ومحاميهم وحتى مديري شركاتهم».

ووصفت مراسلة «بي بي سي» جانبا من حياة الأمراء المعتقلين، مشيرة إلى أن الفندق مجهز بكل وسائل الراحة والترفيه، بما في ذلك صالة للعب «البولينج»، لكن معظم الأمراء الموقوفين يفضلون قضاء الوقت في غرفهم.

وعلقت أنهم (الأمراء ورجال الأعمال) «يحظون بالدلال الأكبر في العالم»، وأردفت: «لديهم كل ما يريدونه، باستثناء حريتهم».

ومن أمام صورة لولي العهد السعودي، «محمد بن سلمان»، قالت «دوسيت»، إن أحد المحتجزين أخبرها بأن التحقيقات كلها تدور حول «صفقة لأخذ جزء من أموالهم مقابل الإفراج عنهم».

ونقلت مراسلة «بي بي سي» عن الموقوف، قوله: «معظم المحتجزين يميلون للقبول بإجراء صفقات والتنازل عن جزء من أموالهم مقابل الخروج وإطلاق سراحهم».

وأفادت بأن «95% من المعتقلين ينوون عقد صفقة لدفع مبالغ طائلة من ثرواتهم من أجل الخروج من ريتز كارلتون».

وتتم جميع التحقيقات حتى الآن بصورة ودية دون أي صفة رسمية، وسط تقارير عن موافقة عدد من الأمراء على التنازل عن جزء من ثرواتهم مقابل الإفراج عنهم.

ويتردد أن ولي العهد السعودي، صادر أكثر من 194 مليار دولار من حسابات وأصول الأمراء ورجال الأعمال والوزراء والمسؤولين الموقوفين.

وقال النائب العام السعودي، إنه يحقق في مزاعم حول فساد تصل قيمته إلى 100 مليار دولار على الأقل، ويقول المطلعون على المفاوضات إن الحكومة تريد استعادة هذا الرقم على الأقل، على الرغم من أن الهدف قد يرتفع إلى 300 مليار دولار.

ووفق «دوسيت»، فإن الحملة تحظى بشعبية وقبول داخل المملكة لكنها تهدد بزعزعة الاستقرار الذي تحتاج إليه البلاد للمضي نحو إصلاحات سياسية واقتصادية جوهرية.



و«دوسيت» أول صحفية يُسمح لها بدخول «ريتز كارلتون»، بتصريح من السلطات السعودية، إذ رافقتها الشرطة السعودية إلى الفندق الشهير، بعد منتصف الليل، علماً أنه من غير المسموح دخول أي شخص حالياً إلا بموافقة السلطات.

وكانت صحيفة «ديلي ميل»، البريطانية، أفادت بأن «مرتزقة أمريكيين من شركة أمن خاصة يتولون عملية استجواب الأمراء السعوديين ورجال الأعمال المليارديرات الموقوفين، ضمن عملية انتزاع السلطة»، لافتة إلى أن الموقوفين «يتعرضون للتعليق من أرجلهم والضرب والصفع والإهانة» على يد هؤلاء المرتزقة.

وقال الكاتب البريطاني المتخصص في شؤون الشرق الأوسط «ديفيد هيرست»، إن 17 معتقلا بينهم 6 أمراء سعوديين، على رأسهم «متعب بن عبدالله» و«الوليد بن طلال»، دخلوا إلى المستشفى، إثر تعرضهم للضرب والتعذيب، خلال التحقيق معهم في مزاعم اتهامهم بالفساد، أثناء حملة التطهير السياسية المستمرة في المملكة منذ أسبوعين.

وتسببت الحملة التي يقودها ولي العهد في صدمة لدى المستثمرين الأجانب، فيما أبدى مستثمرون محليون قلقهم من إمكانية حدوث عمليات بيع واسعة للأصول والهروب بالأموال خارج المملكة.

كانت السلطات السعودية أعلنت، في 4 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، اعتقال 11 أميرا، و4 وزراء حاليين والعشرات من الوزراء والمسؤولين السابقين ورجال الأعمال، بتهم «فساد» و«استغلال النفوذ»، لكن تقارير غربية ومصادر مطلعة تؤكد أنها خطوة في إطار تسهيل مهمة انتقال السلطة لولي العهد «محمد بن سلمان» (32 عاما).

وتؤكد عواصم غربية أن حملة الاعتقالات بالمملكة تعود إلى رغبة ولي العهد السعودي «محمد بن سلمان» في التخلص من خصومه تمهيدا لاعتلاء العرش.
 
الخليج الجديد + بي بي سي
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
«بن سلمان»: 95% من الأمراء والوزراء المعتقلين وافقوا على التسوية

http://www.iraq5050.com/?art=78726&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة