Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
03:12:53 - 15/12/2017 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-12-14
وزير التعليم العالي عبد الرزاق العيسى تكنوقراط بالسرقات

 
2017-11-28
فساد وزير التربية والتعليم العالي

 
2017-11-23
من أقلُّ فساداً.. الإسلاميّون أم العلمانيّون؟

 
2017-11-24
وانتهت زيارة الاربعين

 
2017-11-27
ما الفساد ؟ ومن الفاسدون ؟

 
2017-11-23
احذروا التصويت الإلكتروني في انتخابات العراق

 
2017-11-19
نصف فساد حكومة المالكي يتحملها سعد البزاز !!

 
2017-11-18
وفيق السامرائي: لا تأخذكم بـ (مسعود) شفقة ولا رحمة

 
2017-11-17
“فورين أفيرز″ الأمريكية: من يُطهر من في السعودية ؟

 
2017-11-24
لا دولة رئيس الوزراء .. ليست هكذا الحرب على الفساد

 
2017-11-22
تسونامي ترامب قادم الى العراق لتقليم أظافر الدولة العميقة بحجة ضرب الفساد

 
2017-11-25
مرتبة جديدة لـ”مختار العصر”!

 
2017-11-20
العبادي ومعركته مع الفساد

 
2017-11-16
كفى فسادا!

 
2017-11-23
علاوي :ماذا سيحدث للدولار الامريكي خلال العقد القادم

 
2017-11-24
شبح الفساد

 
2017-11-24
حرب الخليج الثالثة (المرتقبة) وموقع العراق فيها

 
2017-11-20
بَيْنَ مُؤَسَّسَتَيْنِ!

 
2017-11-14
الحسين والعباس (ع) أسيرين بيدي الصافي والكربلائي

 
2017-11-25
في العراق المصالح السياسية هي الفساد بعينه

 
2017-11-22
متى ينتهي (حرق المليارات) في المصرف الزراعي العراقي؟!

 
2017-11-18
لن يتغيروا اذا لم تغييرهم انت بصوتك

 
2017-11-15
هل سيُسرق صوت العراقي مرة أخرى

 
2017-11-17
ذو الوزارتين.. لا يهشُّ ولا ينشّ!

 
2017-11-24
حفيد ابو المحاسن المالكي رمزا من رموز الفساد والتخريب

 
2017-11-14
مكنسة ” ابو يسر” ستلتهم ” آل الكربولي ” و ” برزاني ” وكــل الفاسدين ..!!

 
2017-11-27
ملياري دولار لاستيراد المشتقات النفطية والبطالة متفشية

 
2017-11-22
يحدث في زمن الإسلام السياسي.. يسرقون حاويات النِّفايات..!

 
2017-11-22
هل هو تقليد جديد في النزاهة؟!

 
2017-11-16
ما يحصل في السعودية.. مكافحة فساد أم أكبر عملية سطو في تاريخ البشرية؟

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-10-10

     

هيأة النزاهة تفرغ ماء البحر بملعقة

مستحيل أن أن تفرغ ماء البحر بملعقة، ومستحيل حين تشرع بحفر بئر في بأبرة خياطة، ومستحيل ان تحيط هيأة مثل هيأة النزاهة بملفات الفساد من دون دعم الحكومة العراقية بدءا من رئيس الوزراء وصولاً إلى الوزراء وانتهاء بالمؤسسات الحكومية الأخرى سواء منها الرقابية أو غير الرقابية، لأن هيأة النزاهة تملك ركناً واحداً فقط قد لايمثل سوى (25) في المائة من جهود مكافحة الفساد والمجتمع يملك جزءاً آخر من تلك الجهود في حين تَملِك الحكومة الجزء الأكبر والأهم من هذه الجهود، ومن دون تظافر وتعاون هذه الأركان أو الحلقات فلن تتقدم جهود مكافحة الفساد وستبقى تراوح في مكانها وستكون كمن (يفرغ ماء البحر بملعقة) كما يقول رئيس هيأة النزاهة الدكتور حسن الياسري، أو كمن يحفر بئراً في إبرة خياطة كما قال السلف الصالح، وهذه القناعة التي تولدت لدى الياسري تنبع من تجربة أكثر من ثلاث سنوات قضاها رئيسا لأهم مؤسسة في البلاد تتولى الدفاع عن حقوق الشعب والحفاظ على ممتلكاته وأمواله.

إذا ماذا تفغل هيأة النزاهة والسراق هم كبار البلد وشيوخه؟ وماذا تفعل هيأة النزاهة وهي تقاوم فضائيات ومؤسسات إعلامية كبيرة أنشأت بأموال الفساد؟! وماذا تفعل هيأة النزاهة والفاسدون يتربصون بقادتها ويكيدون لهم المكائد والدسائس ويعدون لهم التهم المطبوخة في أقبية السياسة القذرة، ومفروض عليها أن لا تتجاوز الخطوط التي وضعها دهاقنة الفساد وقادته وأن فعلت فأنها سَتَغرِق نفسها في أتون من التهم والتشويه ليس لها نهاية وربما قد يتعرضون إلى تهم جاهزة كما حصل مع الرئيس الأول لهيئة النزاهة السيد راضي الراضي، والأمر نفسه حصل مع موسى فرج الذي أنبأته أنا بأمر أعفائه قبل أسبوعين من صدوره، كما تكرر الأمر مرة ثالثة مع القاضي الكبير رحيم العكَيلي حين اجتمع السراق جميعهم في سقيفة كبيرهم (هبل) ورسموا خريطة طريق للاطاحة به إعلاميا وقضائيا عبر صناعة ملفات قذرة نفذها بعض الأتباع، وقد نجحوا حين كبلوه بعشرات القضايا الكيدية.

وفي الأسبوع الماضي تحرك كبار الفاسدين واجتمعوا مجدداً لرسم خريطة طريق للإطاحة برئيس هيأة النزاهة الحالي، وتبين لهم أنه قدم ثالث إستقالة وهي موضوعة في إدراج مكتب رئيس الوزراء، وقد يقبلها في أية لحظة فتريثوا مؤقتاً لحراجة موقفهم ولفضاعة فسادهم واستحالة أخفائه لذا توجهوا إلى السلطة السادسة عبر نشر أكاذبيهم في مدونات ووسائل التواصل الاجتماعي وصحفهم الإلكترونية الصفراء.هيأة النزاهة لن تفعل شيئاً بمفردها ولن تنجح جهودها في تقويض حجم الفساد وتبقى كمن يسعى لإفراغ ماء البحر بملعقة كما يقول رئيسها الحالي من دون توافر دعم حكومي وسياسي وشعبي.


غالب الدعمي
اخبار العراق
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
هيأة النزاهة تفرغ ماء البحر بملعقة

http://www.iraq5050.com/?art=77300&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة