Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
12:02:23 - 21/02/2018 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2018-01-23
العدوان السعودي يكثف من غاراته وقصفه الصاروخي والمدفعي على صعدة

 
2018-01-21
العراق.. الإعدام لـ"داعشية ألمانية"

 
2018-02-06
بالفيديو: حادث سير مروع بين 44 سيارة في أبوظبي

 
2018-01-29
وزير الداخلية يوجه بمنع نشر صور او وثائق التحقيقات والقضايا على مواقع التواصل ويتوعد بعقوبات صارمة

 
2018-01-26
صالح :سنتحالف مع العبادي

 
2018-01-26
اتفاق عراقي مع اطراف دولية لمحاربة غسيل الاموال واسترجاع الوزراء الهاربين

 
2018-01-27
مصدر مطلع يرد على ما اثير عن نقل نجل محافظ النجف من مكان احتجازه لمكتب وزير الداخلية

 
2018-01-29
احباط مخطط لفتح مضافة ارهابية في بغداد

 
2018-01-29
نص قرار البرلمان بشأن انتفاء الحاجة لاجراءات تتعلق بالتعاملات المصرفية مع مؤسسات كردستان

 
2018-01-21
رايتس ووتش: الإمارات تنفذ عمليات تعذيب وإخفاء في اليمن

 
2018-01-26
الكشف عن جمع تواقيع نيابية لإلغاء الرواتب المزدوجة لشخصيات سياسية

 
2018-01-26
الدايلي ميل: اعتقال السوداني سابقة أولى من نوعها بالعراق

 
2018-01-26
اردوغان يهدد بتوسيع الهجوم إلى مدن أخرى في شمال سوريا

 
2018-01-27
عمليات الجزيرة:بسبب اعتقال إرهابي واحد تم قتل وجرح 26 عراقي

 
2018-01-29
قيادي بالدعوة: السوداني غادر العراق بجوازه معززاً مكرماً وحوكم اعلامياً

 
2018-01-29
واشنطن وبغداد تؤسسان لمصالح امنية وسياسية واقتصادية مشتركة طويلة الامد

 
2018-01-23
بالاسماء … هؤلاء نواب كتلة الاحرار الذي استثناهم مقتدى الصدر من قرار منع الترشح للانتخابات المقبلة

 
2018-01-26
اختيار العراق رئيسًا للمجلس العربي للمياه للمرة الثانية على التوالي

 
2018-01-21
التغيير: الديمقراطي يتحمل مسؤولية ماجرى في كردستان.. بارزاني "قاتل" للتفرد بالسلطة

 
2018-01-23
مسؤولون يتحدثون عن مصيرهم .. 95 اميرا ورجل اعمال سعوديين مازالو في “الريتز”

 
2018-01-21
إقامة أول قداس في تلكيف بحماية الحشد الشعبي

 
2018-01-21
نص قرار المحكمة الاتحادية بشأن موعد الانتخابات البرلمانية

 
2018-01-23
وثائق خاصة بشأن اعتقال عصابة المخدرات ببغداد بينهم ابن محافظ النجف الاشرف

 
2018-01-25
بالوثيقة.. صدور قرار بالحبس الشديد على اثيل النجيفي ومنعه من السفر وحجز أمواله

 
2018-01-26
النزاهة النيابية تعلن توصلها لـ "حقائق" تطيح بقيادات من حزب بارزاني

 
2018-01-29
نائب يكشف عن “مخطط” خليجي لتشكيل الكتلة الاكبر انتخابيا

 
2018-01-26
صحيفة: البغدادي هرب من آسيا إلى إفريقيا!

 
2018-01-26
تقرير امريكي يكشف عن عدد ضحايا الحرب من العراقيين منذ 2003

 
2018-01-21
الحمامي يشوه صورة قطاع الطيران بعد تلطيخ طائرة أير باص "بدم الذبائح"

 
2018-01-25
لجنة الاحتجاجات الشعبية تدعو إلى التظاهر في عموم العراق لمحاسبة خونة سقوط الموصل

 
انقر هنا للمزيد ...
2018-01-21

     

التغيير: الديمقراطي يتحمل مسؤولية ماجرى في كردستان.. بارزاني "قاتل" للتفرد بالسلطة

 حملت حركة التغيير الكردية، الحزب الديمقراطي الكردستاني مسؤولية المشاكل التي يعيشها إقليم كردستان بسبب الخلافات مع الحكومة الاتحادية، فيما أكدت ان رئيس إقليم كردستان المتنحي مسعود بارزاني وحزبه "قاتلوا" من أجل التفرد بالسلطة المطلقة في الإقليم.

وقال منسق غرفة العلاقات الدبلوماسية في حركة التغيير هوشيار عمر علي، في لقاء خاص مع (إذاعة صوت التغيير)، ترجمته "KNN" لـ(بغداد اليوم)، إن "الحزب الديمقراطي الكردستاني عطل البرلمان وقاد الوضع الكردستاني إلى ما هو عليه حاليا لغايتين، أولا القضاء على كل ما يعلقه شعب كردستان من آمال على العملية الانتخابية، وثانيا ترسيخ نظام حكم غير ديمقراطي للأبد، إلا إن حركة التغيير لعبت دورا حاسما في وأد تلك الخطة".

وأضاف أن "النكسة الحالية المفروضة علينا نكسة مؤقتة وستنتهي، أما النضال البرلماني والمدني فهو الذي لا نهاية له، لذا فإن الآلية التي تتبعها التغيير لم تصل إلى النهاية، بل مازلنا في بداية الطريق وسيرى شعب كردستان هذا الانتصار بعينه"، وفيما يلي نص اللقاء:

*هل ما نعيشه حاليا هو فشل النضال البرلماني، إم هو اصطدام الإقليم بنوع آخر من الفشل؟ 

 - كلا، لا يمثل فشل النضال البرلماني، لأن النضال البرلماني لن يفشل مطلقا، بل ما نعيشه الآن هو فشل عملية الحكم الذاتي مئة بالمئة، العملية التي بدأت في عام 1992 بالانتخابات وتأسيس البرلمان وحكومة إقليم كوردستان ومازالت مستمرة إلى يومنا هذا، والفشل حدث في ثلاث نواح:

أولا: الفشل السياسي، إذ أن الكرد كانوا قبل عام 1992 أصحاب قضية الاستقلال وقضية تأسيس كيان يعيش مواطنو كوردستان العيش في ظله بحرية وكرامة ويضمن لهم حياتهم، إلا أن هذا الهدف تم وأده طيلة 26 عاما من قبل الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي عبر ترسيخ نظام مؤلف من عدد من الاجهزة العسكرية والأمنية، تقليدا لما فعله النظام البعثي والأنظمة الأخرى في المنطقة.

ثانيا: الفشل المؤسساتي، إذ لابد للمؤسسات أن تؤدي دورها بشكل مؤسساتي اذا أردت نظام حكم جيد. قيادتا الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني واللتان يمكن اختزالهما في شخصي جلال الطالباني ومسعود البارزاني، لم تؤمنا منذ البداية بالمؤسسات. لقد كانتا خارج الحكومة والبرلمان والسلطة القضائية، ومع ذلك تصدران الفرمانات للوزراء والسلطات القضائية، كانتا تعزلان قاضيا وتعينان آخر بجرة قلم، ما معناه أن أسلوبهما في الإدارة كان عبارة عن اتباع إدارة منطلقة من عقلية قبلية بدلا من الإدارة المؤسساتية والحكومية.

ثالثا: الفشل الاقتصادي، إذ أن الاقتصاد هو الأساس للسياسة وللديمومة، الدول تهتم بالتنمية الاقتصادية وتعزيز قطاعي الصناعة والزراعة وبقية القطاعات في استراتيجياتها السياسية، أما السلطة السياسية في اقليم كوردستان فقد عملت من أجل الاستئثار بالموارد الاقتصادية من أجل بقائها في السلطة.

* ما الذي استطاعت رئاسة البرلمان انجازه في الفترة الماضية على مستوى العلاقات الخارجية والدبلوماسية؟

- بعد ان اثارت قضية تبديل النظام من رئاسي الى برلماني، استجد توتر في اقليم كوردستان، حينها كان مسعود البارزاني قد حصل على تمديد سنتين لفترته الرئاسية، اي كان على كرسي الرئاسة لـ 10 سنوات، ولم يكن مستعدا للتخلي عن الكرسي بذريعة حرب داعش.

أحب ان اقول من قراءة تجربة الدول التي سارت من نظام حكم غير ديمقراطي ودكتاتوري نحو الديمقراطية، ان تلك البلدان حين اختارت نظام الحكم الرئاسي لم يعمر النظام الا 6-7 سنوات ليعود لاحقا في الاتجاه الدكتاتوري، في حين ان النظام البرلماني المجرب عالميا يعمر 70-80 سنة على الاقل، يعني ذلك ان النظام الديمقراطي يعمر 70-80 سنة، بينما بعد سقوط النظام البعثي بعد 2003 اصر الكرد ومن ضمنهم مسعود البارزاني وجلال الطالباني على ان يكون النظام في العراق برلمانيا وليس رئاسيا لأن النظام الرئاسي ينتج الدكتاتورية.

مساعي قيادة نظام الحكم باتجاه الحكم الرئاسي والفردي سبقت ولادة قائمة التغيير وحركته بكثير، بدأت منذ اعداد مسودة دستور تم اعدادها على مقاس رئاسة مسعود البارزاني، وكرس المنصب له وحده، اوقفت حركة التغيير ذلك المشروع، المشروع الذي أعده الديمقراطي خصيصا للسير بكردستان صوب الدكتاتورية على اساس تقليد التجارب السياسية لدول الخليج العربي، صوب تأسيس نظام حكم اسري.

لقد ادرك الحزب الديمقراطي هذه الحقيقة، وهم لم يفعلوا ذلك لمسعود البارزاني وحده، بل قاتلوا من اجل ان يستأثروا بالسلطة المطلقة في كردستان حتى بعد البارزاني ويبقى كل شيء في ايديهم ويحرموا المواطن حتى من القدرة على المطالبة بحقوقه.

*لماذا لم تنسحب التغيير ولم يقدم رئيس البرلمان استقالته فورا بعد استبعاد الحركة من الحكومة والبرلمان، حتى ان انصاركم يباركون انسحابكم الآن ويؤاخذون عليكم تأخرهم في اتخاذ هذه الخطوة؟

- لم تتخذ حركة التغيير ذلك القرار في وقته لسببين: اولا اشتراط الديمقراطي تبديل د. يوسف بشخص آخر، ونحن رفضنا ذلك، اذ رأينا ان الحزب الديمقراطي لا يملك حق تحديد من يذهب الى اربيل ومن لا يذهب، وثانيا اراد الديمقراطي اخبار مواطني كوردستان انه سيبقى حاكما سواء بانتخابات او بغير ذلك، اما الآن وهم في الديمقراطي يعيشون نكستهم الحالية، والبارزاني ذاته تم اخراجه من اللعبة، فالحقائق اتضحت وتبين ان البلد يواجه اي نوع من المشاكل في غياب البرلمان. خصوصا انه كان من المقرر قبيل غلق البرلمان مناقشة ملف النفط واستجواب وزير الموارد الطبيعية بشأنه، لقد اغلقوا البرلمان لمنع وجود برلمان يقاتل من اجل المواطنين.

*حزبا السلطة تعاملا مع التغيير بمنطق القوة، وهما الآن يتعاملان بنفس الشاكلة مع الشارع ويحاولان اسكاته، كان شعار المتظاهرين الآخرين هو انهاء هذه السلطة، فمادام هذان الحزبان اتيا بالقوة يجب ازاحتهما بالقوة، بنظركم كيف يجب الرد على هذا المنطق وكيف يجب التعامل معه لاحقا؟

-حركة التغيير لا تؤمن باستخدام القوة الا في حالة الدفاع عن النفس، لا تؤمن حركة التغيير، لا الآن ولا مستقبلا، بالعنف وبأحداث التحولات عن طريق القوة.

*لماذا لا تؤمنون بذلك؟

- لأن هدفنا هو احداث التغيير في العملية السياسية والاقتصادية وبناء المؤسسات، وهذا لا يمكن حدوثه بالقتال، فلو لجأنا الى العنف سنكرر خطأ اسلافنا الذين تصوروا انه بفناء البعث سيرتاح الناس وتسود الرفاهية.

* هناك انتقاد مفاده: لم يكن على التغيير استلام منصب رئاسة البرلمان، بما ان البرلمان ليس جهة تنفيذية، فالجهة التنفيذية هي وحدها القادرة على تحقيق التحولات الفعلية، ما هو رأيكم؟

- طالبت حركة التغيير اثناء مفاوضات تشكيل الحكومة بمنصب نائب رئيس الحكومة وذلك كتكتيك تفاوضي، ولكن هدفنا كان اساسا استلام منصب رئاسة البرلمان. اذ ان للبرلمان مهمتين، اولاهما تمثيل المواطن عبر تنظيم الشؤون المتعلقة بالأفراد بواسطة تشريع القوانين، والثانية هي مراقبة السلطة التنفيذية ومساءلتها وصولا الى سحب الثقة منها. ما يهم الآن التأكيد عليه هو التغيير الذي طرأ على اسلوب العمل البرلماني، اذ غدا برلمان كوردستان للمرة الاولى برلمان المواطنين وليس برلمان الاحزاب.

الاخبار
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
التغيير: الديمقراطي يتحمل مسؤولية ماجرى في كردستان.. بارزاني "قاتل" للتفرد بالسلطة

http://www.iraq5050.com/?art=80894&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة