Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
10:11:33 - 25/11/2017 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2017-10-26
نائب يكشف عن "صفقات" تقودها أحزاب لـ"السيطرة" على إدارة مطار النجف

 
2017-11-13
المالكي يكول للعبادي

 
2017-11-01
كاريكاتير

 
2017-10-27
التغيير الكردية: تجميد الاستفتاء محاولة جديدة لبارزاني للخروج من المأزق

 
2017-11-02
بغداد تتهم الأكراد بالرجوع عن اتفاق حول مناطق متنازع عليها

 
2017-10-30
البحرين تدعو إلى تجميد عضوية قطر في مجلس التعاون

 
2017-10-28
بارزاني يواجه شبح الاستقالة... ضغوطات دولية دفعته لذلك واتصال من تيليرسون أجّل الموضوع

 
2017-10-27
الفياض: تيليرسون غير مؤهلا للحديث عن الحشد الشعبي ولن نسمح لأحد للإساءة لهذه المؤسسة

 
2017-10-28
واشنطن بوست: الحكومة العراقية أثبتت استقلالية قراراتها في أزمة الاستفتاء

 
2017-10-29
بارزاني يعلن خروجه من السباق الرئاسي

 
2017-11-18
رحيل "النسر" عن "المدينة" بعمر ناهز الـ 94 عاما

 
2017-11-12
استدعاء محافظ البنك المركزي قريباً .. مافيات فساد تستولي على مزاد العملة

 
2017-10-28
مقرب من العبادي يكشف عن موافقة إيرانية - سعودية على وساطة عراقية

 
2017-10-29
ستيف بانون: تركيا أخطر من إيران... وقطر أخطر من كوريا الشمالية

 
2017-10-29
حمد بن جاسم : ليس لدينا مشكلة مع الرئيس الأسد

 
2017-11-01
بالوثائق : مهزلة في وزارة الاتصالات بطلها الوزير “الراشد” والمدير العام “القصاب” الشريكان في صفقة سنفوني -ايرثلنك

 
2017-10-28
ريبورتاج : مجسرات العاصمة تشكو الإهمال وتجمّع النفايات

 
2017-11-12
هزة ارضية تضرب معظم المحافظات العراقية

 
2017-10-27
محذرًا من استخدام القوة ..مجلس الأمن يدعو بغداد وأربيل لإنهاء الأزمة بينهما

 
2017-10-28
أول خسارة "فعلية" للعراق بعد الأزمة مع كردستان

 
2017-11-06
اعتقالات السعودية..محاربة الفساد ام تصفية للمعاضين؟

 
2017-11-06
ناشطون يطلقون حملة #الحرية_لسعد_الحريري والأخير يغرّد بصورة

 
2017-10-27
تقرير: ضوء اخضر امريكي سمح للعبادي للتقدم نحو كركوك وهذه رسالة واشنطن الى اربيل

 
2017-10-30
90 بليون دولار في 5 أعوام .. قيمة تهريب النفط الخام ومشتقاته من العراق

 
2017-11-22
الحريري يصل بيروت

 
2017-11-24
لأول مرة.. فيديو داخل “السجن المذهب” حيث يحتجز الأمراء السعوديون ـ (شاهد)

 
2017-10-28
اجتماع بين قادة عسكريين عراقيين وأكراد في نينوى لبحث "تثبيت وقف إطلاق النار"

 
2017-11-20
الك الله يا عراق .. مسؤولون يسرقون باليوم الواحد "مليار دولار" عبر مزادات البنك المركزي!!

 
2017-10-29
الوطني الكردستاني يطالب بنشر "سرايا السلام" في المناطق ذات الاغلبية الكردية بكركوك ..وهكذا رد الصدر

 
2017-11-14
تحذير امريكي من زلزال قوي يضرب ايران والعراق.. هذه تفاصيله

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-11-13

     

النتائج العكسية للدعم الاسرائيلي لمشروع الانفصال البارزاني

يعود تاريخ التعاون السري بين الأكراد وإسرائيل الى ايام التمرد الذي قاده مصطفى البارزاني بدءاً من سنة 1963 ضد الحكومة العراقية وجيشها. ولا يخفى على احد الدعم الإسرائيلي الواضح للاكراد منذ ذلك الوقت الى يومنا هذا وخاصة بعد ان اصبح الدعم علنياً لانفصال إقليم كردستان العراق في كل المجالات العسكرية والسياسية وغيرها من الامور، حيث يعتبر الكيان الغاصب هذا الانفصال ورقة رابحة له على جميع المستويات، وخاصة أن الإقليم يقع بين أعداء له كـ “ايران والعراق ” وبالتالي دعم انفصال كردستان العراق سيضع موطىء قدم بالغة الاهمية بالنسبة للاستخبارات الإسرائيلية في المواجهة الدائرة مع إيران وحلفائها في المنطقة، لذلك نجد الاسرائيلي اليوم يستميت لمساعدة الأكراد في تحقيق حلمهم و “حلمه”.
ويؤكد المسؤولون الصهاينة دعمهم لانفصال الاقليم مرارا وتكرارا، ففي آخر التصريحات، أكدت “كاسنيا سيفاتلوفا” نائبة في الكنيست الإسرائيلي على وجوب الوقوف الى جانب الاكراد قائلة انه “يجب أن تقف في الجانب الصحيح من المسألة الكردية، لأنه عاجلا أو آجلا ستقوم دولة الأكراد على الأرض، وتصبح أمرا واقعا، ومن الأفضل أن تكون حليفة لإسرائيل”.
وفي سياق متصل، قال وزير المخابرات الاسرائيلية، “إسرائيل كاتس” ان: “المهم في الوقت الحالي هو منع حدوث هجوم على الكرد ومنع إبادتهم، ومنع أي أذىً يلحق بهم وبحكمهم الذاتي ومنطقتهم”.
كما اكد رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على كلام كاتس مظهرا تعاطفه مع اقليم كردستان معتبراً تقديم المساعدة للاكراد بالـ “التزام أخلاقي”.
نتائج عكسية لتاييد الكيان الاسرائيلي للاستفتاء
ومن ناحية اخرى، قالت خبيرة كردية ان الدعم الاسرائيلي لاستفتاء كردستان العراق كان بمثابة ورقة سلبية على مشروع الانفصال الكردي بل انه شكل ضغطاً كبيرا عليهم في محيط يكن العداء لاسرائيل، كما قالت أن المشروع الكردي قد اصيب بنكسة كبيرة جراء خسارتهم كركوك بسرعة.
وبغض النظر عن المعارضة الكردية الكبيرة للتعاون مع “اسرائيل”، اكدت “عوفرە بینجو”، الكاتبة والمحللة السياسية الاسرائيلية في مركز موشه دایان العبري والمتخصصة في الشأن الكردي في اسرائيل، ان اعلان الكيان الاسرائيلي الدعم للاكراد كان بمثابة “الخطأ الكبير”.
وكشفت الكاتبة الاسرائيلية، التي تعتبر نفسها من الداعمين البارزين للمشروع الكردي الانفصالي، عن الاخطاء التي ارتكبها الكيان الاسرائيلي و البارزاني فيما يخص مشروع الاكراد الانفصالي ومنها:
1- كان إعلان دعم إسرائيل لاستقلال إقليم كردستان خطأ، حيث فشل النظام الاسرائيلي في مساعدة الأكراد في الوقت المناسب، مما خيب آمال الأكراد أيضا.
2- كان يجب على الأكراد ألا يفقدوا بطاقة كركوك بسهولة، وأن يستخدموها على الأقل كورقة ضغط في المحادثات مع الحكومة المركزية.
3- الشيء الوحيد الذي يمكن أن يكون مفيدا للأكراد هو عداء إسرائيل لإيران، وهذا يمكن أن يكون مساعدة للأكراد.
4- الجوع ليس في مصلحة رؤساء الاقليم، حيث فقد الاكراد الثقة في حكامهم بسبب فسادهم المالي وذلك بسيطرتهم التامة على موارد البلاد لمدة سنوات واستخدامها لمنافعهم الشخصية.
5- لا ينبغي لقادة اقليم كردستان زيادة خيبة أمل الشعب الكردي في قيام الدولة الكردية، حيث يجب عدم السماح لهم بفقد الامل من الحكومة المركزية وذلك بكفها عن الكذب عليهم من الناحية الاقتصادية ودفع الرواتب لهم.
و في السياق نفسه أكد “عيدان برير” الباحث في منتدى التفكير الإقليمي بجامعة تل أبيب “أن الدعم الإسرائيلي للأكراد يسبب الكثير من الإشكاليات، فتل أبيب يجب عليها ألا تكون جزءا من السجال الحاصل بالمنطقة، ولا تدعو إلى تفكيك دول لأن ذلك قد يطالها أيضا، مما يتطلب منها الوقوف على الحياد”.
خطة اسرائيلية لمساعدة البارزاني
وفي سياق منفصل، ومن اجل مساعدة مسعود البارزاني الى العودة مجدداً الى الساحة الكردية وبقوة، اعادت صحيفة “يني شفق” التركية نشر المخطط الاسرائيلي لدعم البارزاني وذلك بعودة نحو 200 ألف يهودي من اصول كردية يعيشون في الكيان الاسرائيلي إلى إقليم كردستان العراق.
وقالت الصحيفة بأن رئيس حكومة إقليم كردستان، مسعود البارزاني، يعتزم تعزيز نفوذه داخل المؤسسات الحكومية اعتماداً على عدد من اليهود ذوي الأصول الكردية، الذين يشغلون مناصب فاعلة.
وفي هذا السياق، كشفت صحيفة نيوزويك الأمريكية، أن زعيم إقليم كردستان العراق وافق على الترحيب بعودة نحو مئتي ألف يهودي إسرائيلي من أصل كردي إلى الإقليم.
وفي الختام، يمكن القول ان الدعم الاسرائيلي لاستفتاء اقليم كردستان العراق كان له اثار سلبية كبيرة على نجاح الاستفتاء، ويجب على القيادات الكردية والشعب الكردي الان التمتع بإدراكات أفضل لمرامي إسرائيل، والتعامل معها باعتبارها دولة استعمارية استيطانية وعنصرية ودينية، وليس اعتبارها بالحليف الاستراتيجي.


الموقف العراقي

تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
النتائج العكسية للدعم الاسرائيلي لمشروع الانفصال البارزاني

http://www.iraq5050.com/?art=78259&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة