Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
04:12:12 - 12/12/2017 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-11-28
فساد وزير التربية والتعليم العالي

 
2017-11-23
من أقلُّ فساداً.. الإسلاميّون أم العلمانيّون؟

 
2017-11-27
ما الفساد ؟ ومن الفاسدون ؟

 
2017-11-24
وانتهت زيارة الاربعين

 
2017-11-23
احذروا التصويت الإلكتروني في انتخابات العراق

 
2017-11-18
وفيق السامرائي: لا تأخذكم بـ (مسعود) شفقة ولا رحمة

 
2017-11-19
نصف فساد حكومة المالكي يتحملها سعد البزاز !!

 
2017-11-20
العبادي ومعركته مع الفساد

 
2017-11-22
تسونامي ترامب قادم الى العراق لتقليم أظافر الدولة العميقة بحجة ضرب الفساد

 
2017-11-24
لا دولة رئيس الوزراء .. ليست هكذا الحرب على الفساد

 
2017-11-25
مرتبة جديدة لـ”مختار العصر”!

 
2017-11-23
علاوي :ماذا سيحدث للدولار الامريكي خلال العقد القادم

 
2017-11-24
حرب الخليج الثالثة (المرتقبة) وموقع العراق فيها

 
2017-11-17
“فورين أفيرز″ الأمريكية: من يُطهر من في السعودية ؟

 
2017-11-18
لن يتغيروا اذا لم تغييرهم انت بصوتك

 
2017-11-24
شبح الفساد

 
2017-11-20
بَيْنَ مُؤَسَّسَتَيْنِ!

 
2017-11-14
الحسين والعباس (ع) أسيرين بيدي الصافي والكربلائي

 
2017-11-25
في العراق المصالح السياسية هي الفساد بعينه

 
2017-11-15
هل سيُسرق صوت العراقي مرة أخرى

 
2017-11-16
كفى فسادا!

 
2017-11-17
ذو الوزارتين.. لا يهشُّ ولا ينشّ!

 
2017-11-14
مكنسة ” ابو يسر” ستلتهم ” آل الكربولي ” و ” برزاني ” وكــل الفاسدين ..!!

 
2017-11-24
حفيد ابو المحاسن المالكي رمزا من رموز الفساد والتخريب

 
2017-11-22
متى ينتهي (حرق المليارات) في المصرف الزراعي العراقي؟!

 
2017-11-27
ملياري دولار لاستيراد المشتقات النفطية والبطالة متفشية

 
2017-11-22
يحدث في زمن الإسلام السياسي.. يسرقون حاويات النِّفايات..!

 
2017-11-16
ما يحصل في السعودية.. مكافحة فساد أم أكبر عملية سطو في تاريخ البشرية؟

 
2017-11-22
هل هو تقليد جديد في النزاهة؟!

 
2017-11-12
هل ستحاكم بغداد البرزاني كما ستحاكم مدريد كارلس بوجديمونت..؟

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-10-11

     

شناشيل :لا تهملوا فساد النقابات والمنظّمات..!

من الخطوات الصحيحة التي اتّخذتها الحكومة الحالية أنها بدأت الاستعانة بخبراء دوليين للمساعدة في التحقيق بقضايا الفساد الإداري والمالي في مؤسسات الدولة للكشف عن مصير عشرات، وربما مئات، مليارات الدولارات اختفى كلّ أثر لها.

لدينا بالطبع مؤسسات مكلّفة بأداء مثل هذه المهمة، لكنّ التجربة أثبتت أنها لم تكن فعّالة بما يكفي أو أنها تؤدي مهمة معاكسة في الكثير من الأحيان. مكاتب المفتشين العموميين لم تثبت جدواها تماماً، بل في حالات كثيرة كانت هي عوناً للوزراء والمدراء في إخفاء معالم الفساد. ديوان الرقابة المالية يقوم بعمل جيد في الكشف عن جوانب الخلل في جهاز الدولة، لكنّ حركته بطيئة ومتأخرة (حتى الآن على سبيل المثال لم يصدر تقرير الفصل الأول من العام الحالي)، وتنتهي مهمته عند إصدار تقاريره من دون متابعتها. لجنة النزاهة النيابية خاضعة في عملها لمصالح وتوافقات وتجاذبات الكتل الكبرى في مجلس النواب، وهو ما يقود في الغالب إلى التستّر على عمليات الفساد المتقابلة والمتبادلة. أمّا هيئة النزاهة فإنّ المسؤولين عنها لم يخفوا يوماً ما يتعرّضون له من ضغوط ومن عراقيل جدّية، بل تهديدات كذلك، للحؤول دون الكشف عن ملفات الفساد، وبخاصة الكبيرة، ودون تقديم كبار الفاسدين إلى القضاء. لهذا كله، فإن وجود مؤسسات دولية وخبراء دوليين للعمل في هذا الميدان الخطير ( مراجعة الحسابات) يُمكن له أن يعوّض عن فشل المؤسسات المحلية.

من المهم لفت نظر الحكومة والخبراء الدوليين، ماداموا قد شرعوا بمراجعة وتدقيق الحسابات منذ العام 2003، إلى أنّ ظاهرة الفساد الإداري والمالي لا يقتصر تفشّيها على المؤسسات والدوائر الحكومية. هناك أيضاً النقابات والاتحادات ومنظمات المجتمع المدني، فضلاً عن المصارف والمؤسسات المالية. البعض من النقابات والاتحادات والمنظمات تُبذَل له مبالغ كبيرة من المال العام، مع أنّ المفروض ألّا يحصل هذا كيما تحافظ هذه المنظمات على استقلالها وتتجنّب خضوعها لتأثيرات النفوذ الحكومي والحزبي.

بعض هذه النقابات والمنظمات متورّط في قضايا فساد إداري ومالي. المسؤولون فيها يستغلّون واقع أنّ أعمالهم ليست خاضعة لرقابة أيّ جهة في الدولة، ومن المفروض أن تقوم الجهات المانحة أو الآمرة بالمنح (الحكومة ومجلس النواب) بمراقبة مصير الأموال الممنوحة إلى هذه النقابات والمنظمات، للتوثّق من أنّها تُنفَق لتحقيق الأهداف المُبتغاة وليس لإثراء أعضاء مجالس هذه المنظمات والنقابات. كما يتعيّن أن تخضع موازنات هذه النقابات والمنظمات لرقابة ديوان الرقابة المالية واللجان البرلمانية المختصة وهيئة النزاهة.

الأمر يتعلّق بعشرات ملايين الدولات التي تُقتطع سنوياً من المال العام، ومن اللازم تقصّي آثارها.


عدنان حسين
اخبار العراق
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
شناشيل :لا تهملوا فساد النقابات والمنظّمات..!

http://www.iraq5050.com/?art=77325&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة