Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
12:02:09 - 21/02/2018 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2018-01-27
قانون للخروج من الباب والدخول من الشبّاك!

 
2018-01-22
عدي وقصي

 
2018-01-22
ما أهنانا بنوّابنا..!

 
2018-01-24
عَن [خارِطَةِ طَرِيقٍ لِمُكافَحَةِ الفَسَادِ]!

 
2018-01-22
السكوت عن الفساد فساد بعينه ,,, والفساد حريق لابد من اطفاءه

 
2018-01-29
استهداف المرجعية بين المقالات والاغتيالات

 
2018-01-24
حنة و ماش

 
2018-02-03
عجب العجاب

 
2018-02-05
صحيفة: إسلاميّو العراق يُعيدون حزب البعث إلى الحياة.. هذا ما سيفعلونه قبل الانتخابات

 
2018-02-07
هل نحن شعب مظلوم ام مخدوع ؟!!

 
2018-02-06
استئصال داعش من العقول نضال اكبر وجهاد اخطر

 
2018-01-28
نحن سادة أنفسنا

 
2018-01-31
يا شعب العراق .. هذا ما ينتظرك والأمر والحل بيدك !؟

 
2018-02-04
الطموح السياسي للمرأة مكفول على الورق فقط

 
2018-01-29
هل تريد واشنطن ملء فراغ “داعش” في العراق؟!

 
2018-02-13
قبيل الانتخابات ... مال الاحزاب وغسيل الاموال

 
2018-02-02
كهرمانة وأكثر من 40 حرامي

 
2018-01-30
كن إرهابيا أو فاسدا .. تنل مكافأة !

 
2018-02-14
شناشيل : ماذا وراء هذه الحملة..؟

 
2018-02-06
إسلاميّو العراق يُعيدون حزب البعث إلى الحياة

 
2018-01-30
لمَ لا تنسوا ترامب؟

 
2018-02-07
التكنولوجيا والثقافة: من يخلق الآخر

 
2018-02-09
بِالتَّضلِيلِ تَحتَمِي المِيلِيشيَات!

 
2018-02-05
كيف يتم تنظيم وتوزيع المهام الدبلوماسية في الدولة؟

 
2018-02-11
داعش.. المبتدأ والخبر

 
2018-02-11
هل الفقر في العراق مدقع ؟

 
2018-02-12
الدبلوماسية العراقية

 
2018-02-13
إعادة إعمار العراق أم تغذية الفساد؟

 
2018-02-06
المصداقية لا الرقمية ستقود التحول في عالم الصحافة

 
2018-02-09
تاريخ حزب الدعوة.. تاريخ أحرقه دعاة السلطة

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-09-25

     

القوي لا يأكل القوي!!

الأسد لا يأكل أسدا وإنما غزلانا يشتهيها ويترصدها , والذئب لا يأكل ذئبا لكنه يأكل نعجة لا حول ولا قوة عندها إلا أن تثاغي وترتجف.
والأسد لا يُطارد فأرا أو أرنبا , وإنما عزة قوته الغابية تحتم عليه أن يتخير فرائسه السمينة اللذيذة الطعم.
وفي الغاب الأقوياء يستثمرون بالفرقة والتفرد بالفرائس , فلا يمكن لأي قوي أن يخترق تماسك القطيع أو إعتصامه ببعضه , لأنه يشكل قوة مدمرة لأي قوي مداهم.
ومن عجائب الغاب أن المخلوقات الضعيفة تتقاتل فيما بينها وتقضي على بعضها لحاجتها للشعور بالقوة , وكأن هذا الشعور من ضرورات الإحساس بالحياة.
وفي عالم البشر تنطبق هذه المنظومة التفاعلية على السلوك ما بين الدول والقوى المتصارعة فوق التراب الذي أشبعته نجيعا.
فالأقوياء يهابون بعضهم ويتحرزون من أي خطأ أو زلة تتسبب بمواجهة بينهم , لأن ذلك يؤدي إلى أضرار مروعة ومدمرة للجميع , فالقوي عنده وسائل تترجم قوته وقدرته التدميرية , والضعيف موجود فارغ تتناهبه عواصف الأقوياء , التي تهب عليه أنى تشاء وتقتضي مصالحها ومنطلقاتها الموجهة لخطواتها وميادين إظهار قوتها.
ولهذا نجد الدول القوية تقف في حضرة هيبة كل منها , والضعيفة مهضومة مخنعة تتوسل بالأقوياء وتستجدي منهم الرحمة والعون الذليل.
وفي المواجهات مع الأقوياء تتحقق تبادلات للكلام وإستعراضات للعضلات , ولا يمكن لقوي أن يقوم بقعل عدواني على قوي لأن في ذلك إرادة إنتحارية , وقفزة هلاك حتمي , ولهذا فأن الأقوياء يستخدمون الضعفاء كأدوات للتعبير عن المواجهات المتبادلة , وقد حصل ذلك بوضوح في الحرب الباردة بين القطبيين الأقوى , واليوم تعددت الأقطاب القوية والدول النووية , مما تسبب بتعدد المواجهات الغير مباشرة بين الأطراف القوية , وصارت الدول الضعيفة سوحا للتصارعات الدامية التي تخسر فيها المزيد من الناس والعمران.
وما يجري في المنطقة العربية لا يشذ عن هذا المسار التصارعي الغير مباشر ما بين القوى الأرضية المتهيبة من بعضها البعض.
وهذا يفسر آليات التداعيات المتواصلة في المنطقة العربية لشدة ضعفها رغم توفر عناصر قوتها وتخمتها بالثروات المبددة في إذكاء النيران وتنمية الدخان.
مما يعني أن المنطقة لن تهدأ أبدا على مدى القرن الحادي والعشرين , لأن الأقوياء يزدادون قوة والضعفاء يزدادون ضعفا وإندحارا في الذي لا يغني من خوف ولا يطعم من جوع.
فناعور الدماء يدور والدموع تفور!!

د-صادق السامرائي
الاخبار
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
القوي لا يأكل القوي!!

http://www.iraq5050.com/?art=76973&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة