Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
07:08:53 - 23/08/2017 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2017-08-05
بالوثائق : فضيحة "صهيب الراوي" مع شركة ابن الوليد!!

 
2017-08-05
العراق يحتل المرتبة الخامسة عربيا والـ32 عالميا باحتياطي الذهب

 
2017-08-05
استمعوا لصوت الناس يا اعضاء برلماننا الموقر.. بيان من الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية

 
2017-08-05
القضاء الأمريكي يبرئ “بلاكووتر” من مجزرة ارتكبتها ضد عراقيين

 
2017-08-13
بالصور .. قصة اعتقال قاتلة زوجها اثناء محاولتها الهروب الى تركيا من مطار بغداد الدولي

 
2017-08-04
ميزانية تكميلية في العراق لمجابهة تراجع النفط وخسائر الحرب

 
2017-08-05
الصدر ينتقد قانون انتخابات المحافظات الحالي ويدعو لاشراف أممي

 
2017-08-04
تسجيل اول حالة انتحار بسبب نتائج السادس الاعدادي .. اين وقعت ؟

 
2017-08-05
مصرف الرافدين يعلن أسباب تأخر صرف رواتب المتقاعدين حتى الان

 
2017-08-04
مقتل الرجل الثالث في داعش بعد ابو بكر البغدادي غرب الموصل

 
2017-08-05
أسعار النفط ترتفع بفضل بيانات قوية للوظائف الأمريكية

 
2017-08-05
ترامب يناقش مع ماكرون التعاون في سورية والعراق

 
2017-08-04
العبادي يتهيأ للابتعاد رسميا عن فريق المالكي في حزب الدعوة

 
2017-08-05
الداخلية العراقية تتصدى للشائعات والأخبار الملفقة

 
2017-08-05
نصرالله يتوعد "داعش" بمعركة "حاسمة"

 
2017-08-04
مقتل “أم داعش” في العراق

 
2017-07-24
تنظيم "داعش" يقفد فرصة امتلاك "قنبلة قذرة" خلال سيطرته على الموصل

 
2017-07-26
برلين تتعهد بـ 100 مليون يورو إضافية لإعادة إعمار الموصل

 
2017-08-04
براءة اختراع عراقية لجهاز قياس الوثب الطويل

 
2017-08-04
التوقيع على 3 وثائق للتعاون الاعلامي بين ايران والعراق

 
2017-08-04
العراق يضع ميزانية تكميلية لمجابهة تراجع النفط وما تبقى من "داعش"

 
2017-08-04
بالوثيقة.. نسبة النجاح للسادس الاعدادي في العراق 28%

 
2017-08-02
ضربة ماليةكبيرة تتعرض لها البصرة "وتضعها في حرج"

 
2017-08-02
أكبر فضيحة فساد..(1.3) بليون دولار سنوياً كلفة استيراد مادة الطحين من قبل وزارة التجارة!!

 
2017-08-04
تجريد ملكة جمال العراق من لقبها

 
2017-08-15
بالوثائق: قانون دعم الشباب الخريجين بضمنه راتب شهري بقيمة 250 ألف دينار

 
2017-07-24
مصدر : وديع حنظل يسرق المال العام بالتعاون مع مافيات مختصة بالتزوير!!

 
2017-07-24
اعتصام يقطع طريق بغداد بابل ضد الجفاف وشح الماء

 
2017-08-03
الداخلية: الكويت تطلق سراح صيادين عراقيين وتسلم 14 محكوما لبغداد

 
2017-07-24
مقتل اعلامية طعنا بسكاكين ببغداد

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-06-19

     

خطط لتحقيق الاكتفاء الذاتي من محاصيل زراعية ستراتيجية.. توقعات بإنتاج 3.65 ملايين طن من الحنطة في 2017

 توقع رئيس «الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية العراقية» حيدر العبادي، أن يحقق القطاع الزراعي طفرة نوعية نهاية العام المقبل، إذ سيحقق العراق اكتفاءً ذاتياً في معظم المحاصيل الستراتيجية، خصوصاً محصول الحنطة، في حين يُرجح أن يصل الإنتاج من هذا المحصول خلال العام الحالي إلى أكثر من 3.65 ملايين طن، ما يعني تغطية حاجة البلاد بما نسبته 80 في المئة.
وقال العبادي في حديث صحافي، إن «دعم الحكومة للقطاع الزراعي سيسهم كثيراً في تشجيع الفلاحين والمزارعين على تطوير حجم إنتاجهم ورفع مستوى غلة الدونم الواحد من هذا المحصول الحيوي».
وأكد أن «الاكتفاء الذاتي من الغذاء يرتبط أساساً بالأمن الغذائي الذي يعزز الأمن الوطني»، لافتاً إلى أن «تجهيز القطاع الزراعي ببذور الرتب العليا لمحصول الحنطة المنتجة محلياً من الشركات المعنية، يساعد المزارع على الارتقاء بمستوى الإنتاج وتطوير الأصناف المنتجة محلياً، إضافة إلى أهمية الوفاء بالالتزامات التعاقدية مع المزارعين لتسديد مستحقاتهم المالية».
وأوضح أن «الاتحاد وضع خطة شاملة قصيرة ومتوسطة وطويلة الأمد لتطوير إنتاج القطاع الزراعي وزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي إلى مستويات عالية، من خلال تنمية الواردات غير النفطية، وعلى رأسها الآتية من قطاع الزراعة، إذ سيوفر نجاحه في توسيع قاعدة إنتاجيته مبالغ كبيرة من العملة الصعبة، تخصّص لاستيراد المواد الغذائية».
وأشار إلى «برنامج مهم تنفذه وزارة الزراعة حالياً لرفع غلة الدونم الواحد لمحصول الحنطة والشعير، عبر اعتماد التوسع العمودي للمحصول، إذ خصصت مساحة تصل إلى ثلاثة ملايين دونم لتغطية عملية زراعة الحنطة».
وقال إن «البرنامج يهدف إلى إنتاج أصناف وسلالات ذات جودة عالية وجيدة مقاومة للجفاف والملوحة»، مشيراً إلى أن «الملاكات العلمية التابعة للوزارة نجحت في استنباط أصناف مقاومة للملوحة، كما أن من بين الخطوات التي اتخذتها الوزارة لدعم هذا المشروع توفير منظومات ري للفلاحين ضمن برنامج المبادرة الزراعية وبأسعار مدعومة تمكن الفلاح من اقتنائها من خلال دفع 50 في المئة من سعرها، وتقسيط المبلغ المتبقي على مدى 10 سنوات، لتشجيعه على زراعة هذه المحاصيل والعمل ببرنامج لتعزيز موسم الحنطة، لاسيما أن من أبرز الخطوات المهمة لزراعة المحاصيل هي توفير البذور ذات النوعية الجيدة والأسمدة والخدمات».
يذكر أن وزارة الزراعة ستُدخل نظام التسوية الليزرية للأراضي المستخدمة لزراعة محصول الحنطة لمعالجة مشكلة عدم تساوي الأراضي من حيث الارتفاع، وبالتالي ضياع المياه وعدم وصولها إلى كل المحاصيل المزروعة بالتساوي.
وشدد العبادي، في حديث نقلته «الحياة» الدولية، على «أهمية اعتماد الأساليب الحديثة في زراعة الحنطة والشعير والرز والذرة الصفراء ومحاصيل أخرى، ونعمل لتأسيس شركات للإنتاج الزراعي والنباتي والحيواني يأخذ القطاع الخاص دوره القيادي فيها».
وقال إن «تأسيس مثل هذه الشركات ستكون له نتائج ايجابية على مستوى دعم القطاع بشقيه النباتي والحيواني، مع الحاجة إلى إنشاء مشاريع خاصة بالتعبئة والتسويق، إضافة إلى حقول الدواجن وتسمين العجول وإنتاج محاصيل علفية ذات إنتاجية عالية».
وعن تزايد الحاجة إلى استثمار المساحات الزراعية في العراق، قال العبادي إن «تقارير الخبراء والمعنيين تشير إلى إمكان وصول عدد سكان العراق عام 2040 إلى أكثر من 50 مليون شخص، لذا فإن الأمر يتطلب تدبير المنتجات الزراعية التي نحتاجها من خلال الاستثمار الوطني والأجنبي في الزراعة، لاسيما زراعة الحبوب وتربية الحيوانات وتصدير الفواكه». وأوضح أن «هناك مساحات واسعة من الأرض غير المستثمرة ومنها الأراضي الصحراوية وغيرها، وهذه يمكن استغلالها فضلاً عن استغلال حوض أعالي نهر الفرات شرقاً وغرباً وصحاري الأنبار حتى الرطبة».
ودعا إلى «التركيز على التصدير بهدف استجلاب التقنيات الحديثة في الزراعة، في ظل حاجة ملحة لوضع برنامج متعلق بدعم المدخلات الزراعية وتجديد دعم المخرجات، بما يعزز تقدم القطاع وتنمية دوره في الاقتصاد».
وفي ما يتعلق بوضع ستراتيجية موحدة للموارد المائية تساهم في تنشيط الإنتاج الزراعي، قال العبادي إن «تحقيق الخطط الاستراتيجية مرتبط بتحقيق ظروف وبيئات مواتية تكون أساساً للوصول إلى الأهداف، واستشراف المستقبل القريب انطلاقاً من الظروف الحالية غير المتفائلة وإمكانات التغيير المتدنية مثل الزراعة المستقبلية ستكون مرتبطة بظروف عوامل الإنتاج الحالية والمستقبلية».
وأضاف أن «نمو السكان في العراق (2.6 في المئة) سيؤدي إلى زيادة الطلب على السلع الزراعية، خصوصاً السلع الغذائية والتخطيط لزيادة الإنتاج المحلي بهدف الوصول إلى أعلى نسبة ممكنة من الاكتفاء الذاتي مع نمو السكان. ولتحقيق الإنتاج الزراعي المطلوب، لا بد من استثمار الموارد المائية المتاحة بأفضل شكل، ويمكن زيادتها كلما أمكن ذلك».
وطالب بالعمل على نشر الوعي الاستهلاكي باتجاه ترشيد الاستهلاك وتغيير نمطه صوب المحاصيل البديلة الأقل استهلاكاً للمياه وتغيير نمط التسوق والخزن المنزلي.
وشدد على ضرورة «العمل على زيادة خصوبة التربة لرفع إنتاجية وحدة المساحة عبر استصلاح الأراضي الملحية واستخدام المواد الرافعة للخصوبة، مثل الأسمدة الكيماوية والعضوية والسماد الأخضر واستخدام الدورات الزراعية التي تدخل البقوليات فيها والوقاية من الآفات والأمراض النباتية قبل الإصابة ومكافحتها في بداية الإصابة».

لاخبار
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
خطط لتحقيق الاكتفاء الذاتي من محاصيل زراعية ستراتيجية.. توقعات بإنتاج 3.65 ملايين طن من الحنطة في 2017

http://www.iraq5050.com/?art=75271&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة