Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
06:06:06 - 29/06/2017 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-05-31
شناشيل : الخيار المنبوذ

 
2017-05-29
العراق وسياسة المحاور.. والصراع العربي-الإسرائيلي

 
2017-05-29
برلمان الجيران

 
2017-05-31
في بلادي... رائحة الموت والدم العراقي.. الرخيص

 
2017-05-31
شناشيل حِداد ..! عدنان حسين

 
2017-05-31
مجرد كلام الموت حيا !! عدوية الهلالي

 
2017-05-29
" سبايدر مان " يبتلع طفلاً في بغداد !

 
2017-06-05
قطر جزيرة الشر والمؤمرات

 
2017-06-03
لماذا لا يثور "الفقراء"؟

 
2017-05-31
يستحق النائب أكثر

 
2017-06-14
السيد السيستاني العالم العامل

 
2017-06-10
اصلاح الامن العراقي بعد داعش برؤية امريكية جديدة

 
2017-05-30
السعودية تحتل قطر لم لا

 
2017-06-05
شناشيل : التحالف الوطني يحمِل على ضحايا الإرهاب!

 
2017-06-06
شناشيل خيبة أمل في "العراقيّة" فـي غير محلّها عدنان حسين

 
2017-05-29
شناشيل المفوضيّة خارج نطاق الثقة .. وإنْ بقِيت عدنان حسين

 
2017-06-12
من وراء سلب هيبة الدولة بالعراق...

 
2017-06-12
شناشيل مأزق جامعاتنا عدنان حسين

 
2017-06-09
السعودية تحاصر نفسها

 
2017-06-12
دمج امانة بغداد . بمحافظة بغداد .يقضي على تداخل الواجبات..

 
2017-06-17
الاحتجاج وجدل الوجود والعدم

 
2017-06-08
شناشيل حتى إيران ليست محصَّنة ضدّ الإرهاب عدنان حسين

 
2017-06-09
يوم القيامة القطري.. هل يكون العراق في كرة النار؟

 
2017-06-06
مجرد كلام أحداث.. بلا مستقبل عدوية الهلالي

 
2017-06-07
أربع مواقف اتجاه الأزمة القطرية

 
2017-06-11
شناشيل ما ننتظره من مجلس بابل عدنان حسين

 
2017-06-14
"الحشد الشعبي" عند الحدود العراقية السورية.. نراه مكسباً، ويرونه تهديداً

 
2017-06-03
الدين والتمدين والوزير شربتلي السعودي

 
2017-06-16
دور التواصل الاجتماعي بالكشف عن الجرائم الغامضة

 
2017-06-07
مكافحة الفساد المالي في العراق … الى أين؟

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-05-25

     

المقاومة الإسلامية أرعبت الأمريكان والصهاينة وآل سعود

لم يكن غريباً ان تكون المحطة الأولى هي السعودية للرئيس الأمريكي الجديد ترامب ، فهذه الدولة تمتلك أسباب قوة وأدوات لا تمتلكها أي دولة في العالم ، لمواجهة الشباب العربي الثائر على التواجد الأمريكي والصهيوني في المنطقة والرافض لكل مواقف الذل والخنوع التي قامت بها الحكومات العربية ، فالسعودية تمتلك القوة الدينية والقوة المالية ، وهذان العاملان إذا امتلكتهما أي دولة في العالم تهز الدنيا وترعبها ، الامريكيون يعرفون جيداً بدون السعودية وفتاويها ومكانتها الدينية وترسانتها النفطية والمالية لا يمكن لهم أن يفعلوا شيء في المنطقة ، لهذا السبب أرعبهم ترامب بالبعبع الإيراني المفتعل أمريكاً وإعلامياً مع تهديدهم برفع الحماية الأمريكية عن إمارات الخليج الكارتونية التي تستند على الأعمدة الأمريكية في وجودها وقيامها واستمرارها ، علماُ ان التهديدات الأمريكية فارغة ولا محتوى لها  ، لان الأمريكان لن يتركوا كنز الخليج ويرحلوا أو يتركوا الآخرين يسيطروا عليه ، ولكن من شدة الخوف والقلق  السعودي بعد فشل تجربة داعش الإرهابية في سوريا والعراق و تعاظم قوة المقاومة الإسلامية والشعبية في البلدان التي تمتلك القرار العربي كسوريا والعراق بالإضافة الى مصر وتأثيره في الساحة العربية  ، وبزوغ النجم الإيراني في ساحة الشرق الأوسط وتوجه له جميع القوى الثورية الرافضة للطغيان العربي المتمثل بحكومات الخليج ومن يهرول خلفها من حكومات عربية ، ورفض هذه القوى للتواجد الغربي المتمثل بالأمريكيين والثائرة على الاحتلال الصهيوني لفلسطين ، توجه آل سعود زحفاً وبدون شعور الى سادتهم الأمريكان فقدموا الهدايا والثروات والصفقات للمتغطرس ترامب ، نتيجة الظرف الذي نتج بعد أحداث سوريا والعراق ، لأن الذي خطط له الأمريكان والصهاينة ودعموا هذه المخططات الإرهابية دول الخليج وفي مقدمتها السعودية وقطر في تدمير سوريا من أجل تدمير المقاومة فشل فشلاً ذريعا ، لأن ضرب وتدمير حزب الله كان السبب الرئيسي لأحداث سوريا وتدميرها ، ولكن بعد خمسة سنين من القتل والتدمير خرج حزب الله أقوى من قبل في كل شيء بل ولدت أحزاب الله جديدة وكان في مقدمتها الحشد الشعبي الذي اقلق آل سعود ومن يلوذ بهم من حكومات كارتونية جوفاء ، لهذا السبب قدم عبيد الصحراء الثروات الهائلة لترامب أمريكا من أجل مساعدتهم في مواجهة الأسود المرعبة الرافضة لسياسة الذل والخنوع والظلم والاستبداد التي ينتهجها حكام الخليج وفي مقدمتها حكومة ال سعود ، فمهما حشد آل سعود من منافقي الدول الإسلامية ودعموها بفتاوي الوهابية وبذلوا الأموال من أجل جذب الجيوش الأمريكية وساندوها بعصابات الصهيونية فإن نتيجتها الهزيمة والفشل كما هُزِمَ كفار قريش ويهود المدينة ومنافقيها في معركة الخندق بضربة واحدة من أسد الله الغالب علي بن ابي طالب عليه السلام .

خضير العواد
الاخبار
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
المقاومة الإسلامية أرعبت الأمريكان والصهاينة وآل سعود

http://www.iraq5050.com/?art=74737&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة